المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الفنون الشعبية في ولاية عبري


أمير السليف
22nd June 2012, 04:18 PM
الفنون الشعبية في ولاية عبري
الفن الشعبي ،وغيره من الفنون يعد المرآة العاكسة لثقافة ذلك المجتمع ،ويعبر عن نمط
حياته ، ونوعية العادات ،والتقاليد السائدة في المجتمع ،وللسلطنة سجل حافل من هذه
الموروثات الشعبية ،التي تتوارث من جيل إلى أخر.
وفي عهد النهضة المباركة لقيت هذه الفنون اهتماما بارزا تمثل في توثيقها ، وتشجيع
المواطنين على إقامتها في الحفلات ، والمناسبات المختلفة إضافة إلى حث الشباب على
التمسك بها ، للمحافظة عليها ليستمر تناقلها عبر الأجيال.
وفي ولاية عبري تتنوع الفنون حسب تنوع البيئات بها ، ما بين فنون حضرية ، وأخرى
ريفية ، وثالثة بدوية.
وفي هذا السياق سوف نعرض نماذج من هذه الفنون الشعبية التقليدية في ولاية عبري.
فـــن العيالـــة
وهو من الفنون الشعبية الرجالية التي تعبر عن الشجاعة ،والإقدام ،وعلى الرغم من أن هذا
الفن معروف في العديد من ولايات السلطنة إلا أن فن العيالة في عبري يتميز بطريقة
أدائه ، وإيقاعاته الموسيقية ن وعروضه الجميلة حيث يؤدى فن العيالة على شكل صفين
متقابلين يتماسك أفراد كل صف مع بعضهم البعض بواسطة معصم اليد بينما يتواجد
ضاربو ، وحاملوا الآلات المصاحبة في الوسط بين الصفين ن كما يقوم مشاركون آخرون
بتأدية رقصات شعبية على شكل دائرة أمام الصفين ، وفي أيديهم عدد من السيوف
والبنادق ، والخناجر والعصي يتم تقاذفها أحيانا للأعلى ليتم التقاطها بمهارة عالية
تدل على مدى الشجاعة والإقدام.
ويتبادل أفراد الصفين الغناء في شلة شعرية موحدة بينهم ،حتى تتم القصيدة مع
حركة الأيادي الممسكة بالعصي في تمايل جميل حسب نوعية الأغنية ،وإيقاعات الطبول
تارة إلى أعلى ،وتارة إلي اسفل وأخري على الجانبين ،ووسط هذه الحركة الجميلة، يحرك
المشاركون رؤوسهم حركة خفيفة تتمايل حسب اتجاه العصي.
فـــن الميـــــدان
يعد فن الميدان سفير الفنون التراثية لولاية عبري في مختلف المناسبات الوطنية ،
والاجتماعية ، ويشترك في تأدية هذا الفن الرجال والنساء ولكل منهم دوره ويبدأ الميدان
بصيحات النادي لترد عليه النساء الجالسات في الجانب الآخر بنفس الكلمات والنغمات
الجميلة يتواصل بعد ذلك إلقاء القصائد الشعرية من النادي على النساء اللاتي يرددن ا
لجزء الأخير من كل مقطع شعري وعند نهاية القصيدة ينادي الصائح بكلمات متعارف عليها
(هيه، هيه، هيه علوه)إيذانا بتقدم حملة الطبول نحو النساء ليقمن في صف واحد ويتقدمن
معهم في خطوات أمامية جميلة ومنظمه وسط إيقاعات الغناء والطبول ليستمر ذلك المشهد عدة
أشواط حتى نهاية القصيدة لتبدأ بعدها (الكسرة) وهي عبارة عن مشهد غنائي راقص يشترك
فيه الرجال والنساء ليستمر لفترة قصيرة لتكون مرحلة تهيئة للدورة.
تبدأ الدورة (التدويرة) بتحريك طبل الواقف إلى الوسط بمحاذاة الرحماني تقوم بعدها ال
نساء بالدوران حوله في مشهد غنائي راقص يقتربن مرة من الطبل الواقف ومرة أخري من
الجمهور الذي يبادر بالتنقيط من خلال وضع مبالغ على رؤوس النساء المشاركات وكذلك إعطاء
الرجال مبلغا من المال يتم وضعه على طبل الواقف لتتواصل بعدها مشاهد فن الميدان وسط
تفاعل الجمهور.

السفير العماني
22nd June 2012, 04:20 PM
كل الشكر والتقدير لك على الموضوع الرائع .. تحياتي ..
ثق بأننا ننتظر المزيد منك .. يامبدع ...
وتسلم

أمير السليف
22nd June 2012, 04:42 PM
كل الشكر لك
اسعدني مرورك

برج الريح
5th March 2013, 07:55 AM
شكرا أستاذي على الموضوع المتميز
وفقكم الله جميعا